التخطي إلى المحتوى

الكاتب: وليد خالد حسين

تعرض النجم المصري إلى إصابة في مؤتمر ليستر سيتي رفعت إدارة نادي ليستر سيتي الإنجليزي تظلم رسمية إلى قوات الأمن المحلية، نتيجة لـ ما وصفته بإهانات عنصرية بحق لاعب الفريق الأول لكرة القدم، حمزة شودري.

وانقاد ليستر سيتي إلى الهزيمة بثنائية مقابل هدف واحد على مجال ليفربول، في ذروة مباريات الجولة الثامنة من منافسات الدوري الإنجليزي الفاخر عصر البارحة يوم السبت.

خلال الاجتماع تدخل البديل شودري بعنف تجاه نجم ليفربول، محمد صلاح، الشأن الذي استوجب كارت إنذار من حكم اللقاء.

وهو القرار الذي لم يلق إعجاب المدرب الألماني يورجن كلوب على حسب تصريحاته في أعقاب المباراة.

وتعرض شودري (22 عامًا) إلى إهانات عنصرية وشتائم من طرف جماهير ليفربول عبر منصات الاتصال الاجتماعي.

وبالأخص تويتر، وهو ما ذكره النادي في شكوته الحكومية للشرطة الإنجليزية.

وقال المتحدث الرسمي باسم ليستر سيتي في تصريحات صحفية: “لقد فزعنا من تلك التعليقات العرقية.

التي أبلغ النادي بخصوصها أجهزة الأمن وكذلك منصات التواصل الالكترونية التي نُشرت أثناءها”.

واستكمل “السلوك التمييزي لا مقر له في كرة القدم وفي المجتمع، وسنبحث الرد عبر أشد تصرف محتمل لاتخاذه ضد المسئولين عن الشأن”.

بينما أفاد مدرب ليفربول، يورجن كلوب، بعد الماتش إنها ليست المرة الأولى التي يتدخل من خلالها اللاعب بهذا الشكل من القساوة تجاه اللاعبين، في دلالة إلى تسببه بإصابة لاعب نيوكاسل مات ريتشي في آب الماضي..

“إنه تدخل لا أفهمه حقًا، إنه خطير كالجحيم، لا أريد أن اتسبب بأي ضرر للصبي، إلا أن عليه أن يهدأ لأنها ليست المرة الأولى فأنه”.

لم يأتي ذلك ليفربول بيانًا رسميًا حول إصابة صلاح بعد، إلا أن التقارير تشير إلى عدم خطورة الموقف وأنه سوف يكون لائقًا خلال فترة وجيزة للمساهمة في التمرينات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *