موراي يبحث عن إنجاز تاريخي قبل إعتزاله التنس

محرم إبراهيم

تنطلق غدا السبت 24 يوليو منافسات التنس لأولمبياد طوكيو 2020 والتي تشهد غياب العديد من نجوم اللعبة أمثال رافائيل نادال وروجيه فيدرر وماثيو بريتيني وغيرهم.

 

بينما تشهد المنافسات تواجد المصنف الأول نوفاك ديوكوفيتش وصاحب ذهبية آخر دورتين البريطاني آندي موراي.

 

وتعد الدورة الأولمبية طوكيو 2020 هي آخر ظهور لموراي على الملاعب العشبية نظرا لتراجع مستواه بشكل كبير وخروجه من التصنيف العالمي لرابطة محترفي التنس ولكنه يخوض المنافسات بهدف استعادة مكانته وتحقيق إنجاز غير مسبوق بالفوز بالذهبية الثالثة على التوالي.

 

ويعد البريطاني آندي موراي البالغ من العمر 34 عاما والمولود بأسكتلندا هو أول لاعب تنس تاريخيا يتوج بميداليتين ذهبيتين متتاليتين بالدورات الأولمبية بعدما حققها في لندن 2012 على حساب السويسري روجيه فيدرر وريو دي جانيرو 2016 بالفوز على الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو.

 

وابتعد موراي عن قائمة أفضل 100 لاعب وصار يشارك في التصفيات التأهيلية للمشاركة في البطولات الكبرى ويشارك في عدد من بطولات التحدي لتحسين تصنيفه نظرا لقرب نهاية مسيرته.

 

يذكر أن موراي ألمح أن أولمبياد طوكيو هو خط النهاية بالنسبة له ويسعى لختام مسيرته بالشكل الأمثل والظهور بمستوى مميز وختام مسيرته بذهبية ثالثة على التوالي رغم المنافسة الكبرى التي سيجدها من نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول الساعي لكسر نحس ذهبية الأولمبياد أمام أصحاب التصنيف الأول.

اخبار جريدة لحظات نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *