التخطي إلى المحتوى

محمود

 

احتفل زلاتان إبراهيموفيتش بعودته بهدف وانتقل إلى مواقع التواصل الاجتماعي ليشارك ما كانت عليه ركبته المصابة قبل ثلاثة أشهر.

 

 

 

وفي مايو الماضي أصيب إبراهيموفيتش في ركبته في فوز ميلان 3-0 على يوفنتوس تورينو ، مما اضطره إلى التغيب عن مهمة السويد في بطولة أوروبا لكرة القدم 2020.

 

 

 

وفي يونيو ، خضع اللاعب البالغ من العمر 39 عامًا لعملية جراحية بالمنظار في ركبته اليسرى وغاب عن أول مباراتين في الدوري الإيطالي لهذا الموسم.

 

 

 

عاد النجم السابق لإنتر ويوفنتوس ومانشستر يونايتد ، اليوم الأحد ، أمام لاتسيو ، وسجل هدفا في الشوط الثاني.

 

 

 

واحتفل إبراهيموفيتش بهدفه على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال عرض صورة لركبته أجريت لها عملية جراحية في يونيو وأخرى تحت مدرجات كورفا في سان سيرو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.