اخبار مصرالفن

أول رد من الفنان شريف منير على أزمة ابنته أسما: اشتيكتكم لربنا

كتبت/إسراء أحمد محجوب
خرج الفنان شريف منير عن صمته، ليرد على منتقدى ابنته الإعلامية وخبيرة التجميل أسما شريف منير بعد اتهامها للشيخ الشعرواى بالتطرف والإرهاب.

وأوضح الفنان شريف منير فى منشور عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك” موضحا رأيه فى ما فعلته ابنته، وأنها أخطأت ولكنها قامت بالاعتذار.

وكتب قائلا”تفتكروا لو فضيلة الإمام .. محمد متولي الشعراوي على قيد الحياه .. وقرأ دفاع الناس عنه و عن الدين الإسلامي بالتعليقات دي .. كان هيبقى رأيه إيه ؟”
وتابع”ملحوظة:
أنا آسف على الألفاظ النابية إللي أكيد يعاقب عليها القانون .
متهيألى مش محتاج أعمل محضر في مباحث الإنترنت عن الأشخاص المحترمين إللي علّقوا .. أكيد عندهم علم.
ده جزء بسيط من مجمل التعليقات المؤذية ليا ولبنتي ولكل إللي عيلتي ”

وأكد” يا ريت كل أب و كل بنت يحطّوا نفسهم مكاني .. أنا وبنتي ..
محمد ناصر طلع في قناة مكملين وقال .. إني ماكنتش معترف إن أسما بنتي .. ولسه معترف بيها قريب بعد مشاكل بيني و بين والدتها الله يرحمها”

وواصل حديثه قائلا”إنتوا متخيلين الإفتراء و الخوض في الأعراض وصل لفين ؟
محمد ناصر وكل إللي علقوا بالأذى ده .. أنا إشتكيتكم لربنا . وهتشوفوا النتيجة قريب جداً .. ده إحساسي إللي أنا مصدقه ..
آسف للإطالة ”

وبعد رسالة الإعتذار التى توجهت بها خبيرة التجميل والإعلامية أسما شريف منير، بأنها كانت لا تقصد الإهانة للشيخ الشعرواى، واعتذرت للجميع.

ولكن دائما الخطأ عندما يكون فى قامة ورمز من رموز الوطن والدين الإسلامى، فالأمر لا يغفر بسهولة، ولا يقبل الإعتذار بتلك السهولة، مثلما أقدم على الخطأ.

وكانت الإعلامية أسما شريف منير وصفت الشيخ الشعراوي رحمه الله بأنه فكر متطرف وإرهابي، ولكن الجميع قام بالرد عليها ووجه الكثير من الإهانات إليها حتى لا تهين الشيخ الشعراوي بمثل هذه الكلمات.

الشيخ الشعراوي علم أجيال كثيرة كيف يكون الإسلام والدين.

ولكن أسما شريف منير أدركت خطأها وقامت بالاعتذار فورا، ولكن هناك حملات ضدها لما قالته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *