ليفربول يكتسح ساوثامبتون برباعية ويصعد للمركز الثاني مؤقتا

 

 

محرم إبراهيم

واصل لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول إكتساح منافسيهم بعدما فازو الجولة الماضية على أرسنال برباعية عادو ليكرروها والضحية هذه المرة ساوثامبتون خلال اللقاء الذي أقيم بينهم على ملعب أنفيلد ضمن مباريات الجولة الثالثة عشر من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

أهداف ليفربول الأربعة جاءت في الدقيقة الثانية عن طريق دييغو جوتا من أسيست روبيرتسون بالجهة اليسرى بعد تمريرات بين ماني وروبيرتسون وأضاف اللاعب ذاته الهدف الثاني في الدقيقة 32 من تمريرة لصلاح بالجهة اليمنى بعد تبادل كرات بينه وبين هندرسون وفي الدقيقة 37 سجل تياجو ألكانتارا الهدف الثالث من تسديدة مباشرة داخل المنطقة واختتم ڤان دايك الأهداف في الدقيقة 52 من تسديدة من لمسة واحدة بعد ركنية نفذها أرنولد من الجهة اليمنى.

 

شهدت المباراة تسجيل ليفربول للهدف 700 خلال ولاية يورجن كلوب التي بدأت عام 2015 وهو الذي سجله جوتا في الدقيقة 32.

 

جاءت المباراة من جانب واحد هو ليفربول الذي سيطر على المباراة طولا وعرضا وكادت النتيجة أن تزداد لولا إهدار الفرص السهلة والتسرع مرات وتألق أليكس ماكارثي فترات أكثر.

 

ولم يظهر لاعبي ساوثامبتون في مناطق الخطورة سوى مرتين كان الحارس أليسون بيكير لها بالمرصاد خاصة من آدم أرمسترونج.

 

بدأ يورجن كلوب مدرب ليفربول المباراة بتشكيل مكون من ؛؛

حراسة المرمى :

أليسون بيكير.

الدفاع :

ترينت ألكسندر أرنولد – فيرجيل فان دايك – إبراهيما كوناتي – روبيرتسون.

الوسط :

جوردان هندرسون – تياجو ألكانتارا – فابينيو.

الهجوم :

ساديو ماني – محمد صلاح – دييغو جوتا.

وأجرى تبديلاته الثلاث بدأها في الدقيقة 59 بنزول تشامبرلين بدلا من ألكانتارا والدقيقة 66 بدخول القائد الثاني جيمس ميلنر بدلاً من القائد الأول جوردان هندرسون وفي الدقيقة 80 شارك تاكومي مينامينو بدلا من صاحب الهدفين دييغو جوتا.

 

بينما بدأ رالف هازنهاتل مدرب ساوثامبتون المباراة بتشكيل مكون من ؛

حراسة المرمى :

أليكس مكارثي.

الدفاع :

جان بينداريك – ليانكو فوجنوفيتش – محمد ساليسو.

الوسط :

فالنتينو ليفرامينتو – جيمس وارد براوس – أوريول روميو فيدال – رومان بيرود.

الهجوم :

آرماندو بروخا – تشي آدامز – آدم أرمسترونج.

وأجرى تبديلاته الثلاث بدأت بين شوطي اللقاء بنزول ناثان ريدموند وناثان تيلا وخروج بينداريك وتشي آدامز وفي الدقيقة 87 بنزول والكر بدلا من رومان بيرود.

 

أدار المباراة تحكيميا الحكم أندريه مارينير وعاونه في غرفة الڤار لي ماسون وألغى هدف لليفربول لتسلل ماني وأشهر بطاقة صفراء واحدة كانت من نصيب يان بينداريك لاعب ساوثامبتون.

 

بهذه النتيجة يرتفع رصيد ليفربول للنقطة 28 بالمركز الثاني بشكل مؤقت بينما يصبح ساوثامبتون في المركز 14 برصيد 14 نقطة عقب فوز أستون فيلا على كريستال بالاس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *